الفكرة

نشأت فكرة مشروع “تونس البريّة” بعد الوقوف على مشكلة حقيقية في تونس تتمثّل في عدم تميّز المنتجات الطبيعية وذات الجودة على مستوى المنافسة ، فكثيراً ما يتمّ الخلط بين هذه المنتجات وغيرها من المنتجات التقليدية الأخرى في السوق.

من ناحية أخرى، كثيرا ما تكون المنتجات والخدمات المتأتية من المناطق المحمية صادرة عن إنتاج فوضوي يضرّ باستدامة هذه المناطق وحفظ التنوع البيولوجي فيها.

على أساس هذه النتائج، ظهرت الحاجة إلى وضع علامة بيئيّة لحماية وتعزيز المنتجات والخدمات المتأتية من المناطق المحمية والمواقع الطبيعية ذات القيمة البيئيّة العالية. ذلك أنّ هذه المنتجات والخدمات هي جوهر هذه المناطق، ويجب إيلاؤها اهتماما خاصا.

تم إنشاء علامة “تونس البرية” لتمييز المنتجات والخدمات المتأتية من المناطق المحمية في تونس والمناطق المحيطة بها وتلك التي تتمتّع بقيمة بيئيّة عالية، مع ضمان احترام البيئة وحصول المجتمعات المحلية على الموارد والوظائف التي تحتاج إليها لرفاهها. وتمشياً مع رؤية الصندوق العالمي للطبيعة الذي يعمل من أجل بيئة يعيش فيها الناس في تناغم مع الطبيعة، فنحن نؤمن بضرورة مراعاة الأولويات الاجتماعية بشكل وثيق. إنّ هدفنا هو مساعدة المجتمعات المحلية على تثمين الثروات الطبيعية لمنتجاتها المحلية المتأتية من مناطقها من خلال الحفاظ على تراثها التاريخي والثقافي والبيئي. ومن الممكن،  فعلاً  ، التوفيق بين احترام البيئة ونوعية الحياة والتنمية المحلية.

المنتجات / الخدمات المعنية بعلامة تونس البرية هي:

العسل

الزيوت الأساسية

السياحة البيئية